البحث:
  • 4:01:32 PM
تفاديا للعقوبات.. إيران تنقل مصانع سيارات إلى تركيا almada-Bullet.pngالنزاهة: الحكم على عضو مجلس نواب سابقة أخفت مصالحها المالية almada-Bullet.pngتمديد التقديم على الجامعات والكليات الأهلية لغاية الخميس المقبل almada-Bullet.pngبالصور.. فصل ساحة الخلاني عن التحرير بالكتل الكونكريتية almada-Bullet.png25 يوما من المظاهرات.. لبنان على موعد مع "أحد الإصرار" almada-Bullet.png"لا دوام الا بتغيير النظام".. هذا ما هتف به الطلبة المتظاهرين في النجف (صور) almada-Bullet.pngالإسبان ينتخبون برلمانا جديدا للمرة الثانية في سنة almada-Bullet.pngاعتقال مؤرخ روسي بشبهة "قتل وتقطيع" امرأة almada-Bullet.pngحقوق الانسان: اكثر من 300 قتيل و15 الف جريح منذ انطلاق التظاهرات almada-Bullet.pngالرافدين يعلن صرف دفعة جديدة من سلف المتقاعدين المدنيين والعسكريين almada-Bullet.pngبعد ارتفاعه ليومين.. انخفاض أسعار صرف الدولار مقابل الدينار العراقي almada-Bullet.pngالقبض على 10 دواعش في أيسر الموصل almada-Bullet.pngمحكمة تحقيق الكوت تصدر امر استقدام بحق رئيس مجلس واسط almada-Bullet.pngالنزاهة: صدور أمر استقدامٍ بحق رئيس هيئة استثمار كربلاء السابق almada-Bullet.pngمجلس النواب ينهي مناقشة تعديل قانون التقاعد ويحيل نائبا الى لجنة السلوك النيابي almada-Bullet.png
اخبار دولية
حجم الخط :
الإسبان ينتخبون برلمانا جديدا للمرة الثانية في سنة


10-11-2019 10:30 AM
عدد القراءات: 797


 

 

 

 

وكالة المدار -

متابعة
يتوجه نحو 37 مليون ناخب في إسبانيا إلى مراكز الاقتراع اليوم الأحد، ليدلوا بأصواتهم في انتخابات برلمانية جديدة تجرى للمرة الثانية هذا العام.
وتجرى الانتخابات في ظل الأزمة المستمرة في مقاطعة كاتالونيا التي قد تتسبب في صعود 'حزب فوكس' اليميني المتطرف.

وترجح استطلاعات الرأي كفة 'حزب العمال' الاشتراكي بزعامة رئيس الوزراء الحالي بيدرو سانشيز، الذي قد يحصد أكبر عدد من الأصوات، لكن من المستبعد أيضا أن يحشد سانشيز الأغلبية اللازمة لتشكيل الحكومة، ما من شأنه أن يطيل أمد الجمود السياسي في البلاد.

وحاول سانشيز تشكيل حكومة ائتلافية على مدى عدة أشهر دون جدوى بعد الانتخابات البرلمانية الأخيرة التي جرت في أبريل الماضي، ما دفع الملك فيليب السادس إلى الدعوة إلى إجراء انتخابات معادة.

وحسب استطلاعات الرأي، فإن حزب فوكس الشعبوي اليميني المتطرف يمكن أن يستمر في النمو ويصبح ثالث أكبر قوة سياسية، وذلك بعد فوزه بنحو 10 بالمئة من الأصوات في انتخابات أبريل الماضي.

وقد يضع الاقتراع الرابع خلال أربع سنوات حدا لانعدام الاستقرار السياسي الذي يضر برابع اقتصاد في منطقة اليورو منذ تشتت تحالف 'الحزب الشعبي' و'الحزب الاشتراكي' في 2015.
اضف تعليقك

التعليقات

لا يوجد تعليقات


اكتب تعليق

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة المدار بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة المدار علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :