البحث:
  • 4:01:32 PM
تفاديا للعقوبات.. إيران تنقل مصانع سيارات إلى تركيا almada-Bullet.pngالنزاهة: الحكم على عضو مجلس نواب سابقة أخفت مصالحها المالية almada-Bullet.pngتمديد التقديم على الجامعات والكليات الأهلية لغاية الخميس المقبل almada-Bullet.pngبالصور.. فصل ساحة الخلاني عن التحرير بالكتل الكونكريتية almada-Bullet.png25 يوما من المظاهرات.. لبنان على موعد مع "أحد الإصرار" almada-Bullet.png"لا دوام الا بتغيير النظام".. هذا ما هتف به الطلبة المتظاهرين في النجف (صور) almada-Bullet.pngالإسبان ينتخبون برلمانا جديدا للمرة الثانية في سنة almada-Bullet.pngاعتقال مؤرخ روسي بشبهة "قتل وتقطيع" امرأة almada-Bullet.pngحقوق الانسان: اكثر من 300 قتيل و15 الف جريح منذ انطلاق التظاهرات almada-Bullet.pngالرافدين يعلن صرف دفعة جديدة من سلف المتقاعدين المدنيين والعسكريين almada-Bullet.pngبعد ارتفاعه ليومين.. انخفاض أسعار صرف الدولار مقابل الدينار العراقي almada-Bullet.pngالقبض على 10 دواعش في أيسر الموصل almada-Bullet.pngمحكمة تحقيق الكوت تصدر امر استقدام بحق رئيس مجلس واسط almada-Bullet.pngالنزاهة: صدور أمر استقدامٍ بحق رئيس هيئة استثمار كربلاء السابق almada-Bullet.pngمجلس النواب ينهي مناقشة تعديل قانون التقاعد ويحيل نائبا الى لجنة السلوك النيابي almada-Bullet.png
أخبار ذات صلة
لا يوجد اخبار ذات صلة..
اراء حرة
حجم الخط :
جمعة الخلاص من النظام السياسي الفاسد


الكاتب:
31-10-2019 05:54 PM
عدد القراءات: 720


 

 

 

 

أياد السماوي

لا شّك أنّ عيون العراقيين جميعا المنتفضين منهم وغير المنتفضين , تتطلّع صوب المرجعية الدينية العليا في النجف الأشرف خصوصا بعد الخطاب المخيّب للآمال للسيد رئيس الجمهورية , هذا الخطاب الذي جاء عديما للون والطعم والرائحة .. لتقول كلمتها الفصل في انتفاضة الشعب العراقي الثائر ضدّ الفساد والفقر والمرض والبطالة وانعدام الخدمات والانحطاط السياسي والاجتماعي .. فالعراقيون المنتفضون ينظرون لجمعة يوم غد أنّها جمعة الخلاص من النظام السياسي الفاسد بأكمله  , فيما لو انضمّت المرجعية الدينية العليا إلى جموع الشعب الثائر المطالب بتغيير النظام السياسي القائم والخلاص من هذه الطبقة السياسية الفاسدة التي عاثت في الارض فسادا .. وبدون هذا الموقف المنتظر فإنّ انتفاضة الشعب ضدّ النظام الفاسد ستبقى مستمرّة , وربّما سيؤدي هذا لمزيدا من الفوضى وسفك الدماء فيما لو استمرّت المرجعية العليا على موقفها الرمادي من النظام السياسي القائم .. فبالرغم من إقرار المرجعية العليا بحق المتظاهرين المطالبين بالقضاء على الفساد وتحقيق الإصلاحات السياسية والاقتصادية والاجتماعية , إلا أنّها ترى أنّ عملية التغيير والإصلاح السياسي والاقتصادي والاجتماعي ممكنة من خلال مؤسسات النظام التي تسيطر عليها الطبقة السياسية الفاسدة التي جائت عبر نظام المحاصصات الطائفية والقومية والحزبية البغيض , وهذا الأمر ليس فقط مستحيلا وغير ممكنا , بل يعطي انطباعا أنّ المرجعية العليا متمّسكة بهذه الطبقة السياسية لقيادة عملية الإصلاح والتغيير .. 

إنّ تجربة الستة عشر عاما المنصرمة قد أثبتت بشكل لا يقبل الجدل أنّ العملية السياسية التي أرست قواعدها الأحزاب والكتل السياسية الحالية , خاطئة في كلّ مفصل من مفاصلها .. ابتداء من الدستور المليء بالألغام الذي كتبته هذا الأحزاب الفاسدة وانتهاءا بمؤسسات النظام السياسية الأخرى .. فالفساد المتّفشي في مؤسسات الدولة ووزاراتها هو فساد بنيوي لا يمكن القضاء عليه ما دامت قواعد النظام باقية على حالها .. فالتغيير الذي تطالب به الجماهير الثائرة يجب أن يشمل بنية النظام السياسي القائم وأولها الغاء قانون الانتخابات الحالي بقانون جديد قائم على أساس الانتخاب الفردي ومفوضية جديدة للانتخابات من القضاة, وبعد ذلك حل مجلس النواب وإقالة الحكومة من خلال الذهاب إلى المادة 64 من الدستور العراقي .. فهذه هي مطالب الشعب الثائر للتغيير والإصلاح .. فهل ستكون جمعة غد جمعة خلاص للعراقيين الثائرين على الفساد والفقر والانحطاط  أم سيبقى الموقف الرمادي على حاله وينحدر البلد إلى الفوضى ؟ ..

المقال يعبر عن رأي صاحبه ولا يعكس بالضرورة وجهة نظر وكالة المدار
اضف تعليقك

التعليقات

لا يوجد تعليقات


اكتب تعليق

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة المدار بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة المدار علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :