البحث:
  • 4:01:32 PM
أخبار ذات صلة
لا يوجد اخبار ذات صلة..
اخبار العراق
حجم الخط :
النقابة الوطنية للصحفيين تُدين اعتداء حماية وكيل وزير النفط على الاعلاميين في نينوى


14-03-2019 04:59 PM
عدد القراءات: 39


 

 

 

 

وكالة المدار -

بغداد

ادانت النقابة الوطنية للصحفيين في العراق، اليوم الخميس، اعتداء حماية وكيل وزير النفط على عدد من الاعلاميين في مدينة الموصل، خلال تغطيتهم لفعالية افتتاح محطة في الجانب الايمن من المدينة، فيما طالبت حمايات الشخصيات والمسؤولين باحترام حرية العمل الصحفي وعدم تقييد حرياتهم الصحفية بالضرب. 

وذكر بيان للنقابة، تلقته 'المدار'، ان 'مراسل موقع كركوك ناو في مدينة الموصل احمد الزيدي، قال في اتصال هاتفي مع النقابة الوطنية للصحفيين في العراق، ان 'حماية وكيل وزير النفط اعتدت على الاعلاميين خلال تغطيتهم لافتتاح محطة راس الجادة في الجانب الايمن من مدينة الموصل'. 

واضاف، ان 'حمايات الوكيل منذ دخولهم قاموا بمنع مصور قناة العهد من التصوير'، مستدركاً بالقول، انهم 'قاموا ايضاً بمنع مصور قناة (I NEWS) علي الطائي، حينما حوال الاقتراب من وكيل الوزير وتسجيل لقاء شخصي معه'. 

واشار الزيدي، الى ان الطائي حاول استعادة كاميرته من حماية الوكيل، فاعتدوا عليه باخمص اسلحتهم، ما اسفر عن اصابته في الحال وكسر عدد من اصابع يديه، مبيناً ان مراسل قناة (I NEWS) حاليا معي ومتوجهين الى المستشفى لغرض تجبير الكسور.

وفي السياق ذاته قال مراسل قناة دجلة احمد الجفال، خلال اتصال هاتفي مع وحدة رصد النقابة الوطنية للصحفيين في العراق، ان 'حماية وكيل وزير النفط اعتدوا على جميع وسائل الاعلام المتواجدة لتغطية افتتاح محطة راس الجادة في الجانب الايمن من مدينة الموصل'. 

 واضاف مراسل قناة دجلة، ان 'الحمايات سحبت كاميرات عدد من القنوات باسلوب لا ينم عن احترامهم للصحافة وللحريات الصحفية والعمل الصحفي'، مؤكداً انه 'تم سحب كاميراتنا لكننا تمكنا من استعادتها بعد اعتداءهم على مصور قناة (I NEWS)، وتوثيق لحضة اعتداءهم على الصحفيين'.

واصدر عدد من الصحفيين والاعلاميين، في مدينة الموصل بياناً يعبرون عن موقفهم من اعتداء حماية وكيل وزير النفط عليهم، قائلين، انه للاسف يبقى الصحفيين والإعلاميين عرضة للتجاوزات في ضَل غياب تطبيق قانون حماية الصحفيين.

واكدوا، انه لا يوجد سبب للاعتداء الهمجي الذي قام به افراد حماية وكيل وزير النفط، مؤكدين ان الصحفيين في مدينة الموصل ليسوا بمجرمين، انما يقومون فقط بعملهم الصحفي.

اضف تعليقك

التعليقات

لا يوجد تعليقات


اكتب تعليق

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة المدار بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة المدار علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :