البحث:
  • 4:01:32 PM
البارزاني معلقاً على حادثة اربيل: على الجميع عدم تصدير مشاكلهم الى كردستان almada-Bullet.pngغرق طفل في حوض سباحة ببغداد almada-Bullet.pngالكويت تسحب جنسيتها من 59 مواطنا almada-Bullet.pngالعراق يدعو كندا لتسهيل منح تأشيرات الدخول لرعاياه almada-Bullet.pngمقتل 3 مسلحين بضربة جوية في كركوك almada-Bullet.pngالعراق يعين سفيراً جديداً في البرتغال من "عائلة بارزاني" almada-Bullet.pngمدينة صناعية في اطراف بغداد بقيمة 29 مليون دولار almada-Bullet.pngنائب عن الانبار: سنحاسب الحكومة خلال الفصل التشريعي الثالث وسنقيل وزراءها almada-Bullet.pngالحرس الثوري الإيراني: فرقاطة بريطانية أرسلت مروحيتين لمنع احتجاز ناقلة النفط البريطانية almada-Bullet.png الإعلام الأمني: مقتل 3 دواعش وتدمير وكراً لهم بضربتين جويتين على الحدود العراقية السورية almada-Bullet.pngالخطوط الجوية البريطانية تعلق رحلاتها إلى القاهرة almada-Bullet.pngشرطة هونغ كونغ تعثر على مصنع محلي للمتفجرات almada-Bullet.pngالمنافذ الحدودية : ضبط شاحنة محملة بالبيض مخالفة للضوابط في منفذ مندلي almada-Bullet.pngميسي يرهن مصيره مع برشلونة بعودة نيمار almada-Bullet.pngالحرس الثوري: سفينة حربية كانت ترافق الناقلة المحتجزة almada-Bullet.png
أخبار ذات صلة
لا يوجد اخبار ذات صلة..
اخبار العراق
حجم الخط :
ثورة نيابية تنتظر رؤساء الهيأت المستقلة.. الإعلام والإتصالات تتصدر عملية التغيير


08-12-2018 11:26 AM
عدد القراءات: 1543


 

 

 

 

وكالة المدار -

 بغداد

أكد رئيس مجلس النواب العراقي، محمد الحلبوسي، أن الهيئات المستقلة في البلاد باتت تدار بمخالفات دستورية وقانونية، لاسيما بعد أن قضى رؤسائها مددهم الدستورية في العمل أربع سنوات بـ(الأصالة) ومثلها بـ(الوكالة)، فيما طالب اللجان النيابية المختصة، بتحديد هذه الحالات وعرضها على المجلس خلال الجلسات المقبلة. 

وفي أعقاب تغيير النظام العراقي عام 2003، أنشأت العديد من الهيئات المستقلة بدعوى مواكبة النظام الديمقراطي الجديد في البلاد، بموجب القانون النظامي الصادر عن مجلس الحكم العراقـي برئاسة الحاكم المدني الأميركي في العراق بول بريمر أنذاك، ليعدها وينظم عملها فيما بعد الدستور العراقـي الدائم لعام 2005. 

وجاء مفهوم الهيئات المستقلة، وفقاً لمبدأ الفصل بين السلطات، الذي ظهر أول تطبيق عملي له مع الثورة الفرنسية عام 1789، إلا أن تطبيقه في العراق رأى النور بعد عام 2005.

ومنذ ذلك اليوم، لايزال أشخاص فرضوا سيطرتهم على رئاسة الهيئات المستقلة وفق مبدأ المحاصصة الحزبية، يمسكون زمام الأمور من دون أن تطالهم رياح التغيير، الأمر الذي يعد مخالفاً للدستور الذي حدد مدة عمل هؤلاء أربع سنوات قابلة للتجديد لأربع أخر.

وما لا يخفى على الجميع أهمية تلك الهيئات وارتباطها الوثيق بحياة المواطن، إلا أن معظمها لم يرتق إلى المستوى المطلوب، لاسيما بعد أن وصلت شخصيات متحزبة لرئاستها.

وبحسب الأمر (65) النافذ والخاص بهيئة الإعلام والاتصالات، فإن عدداً من أعضاء مجلس الأمناء الحاليين، استنفذوا كافة المدد القانونية للتمديد، وعلى رأسهم رئيس الهيئة الحالي علي الخويلدي، ورئيسها السابق صفاء الدين ربيع، وسالم مشكور، سركوت نامق، جاسم اللامي، لاسميا وأن جميعهم قد انتهت مددهم قبل عام.

وهذه المطالبات، لا تأتي لتجاوز أعضاء بمجلس أمناء هيأة الإعلام والاتصالات المدد القانونية بعملهم فقط، إذ عجزت الهيأة عن الإرتقاء في عملها وإيصال أفضل الخدمات للمواطنين، لاسيما مع سعيها إطلاق الرخصة الرابعة لشبكات الهاتف النقال بالتزامن مع قرب انتهاء فترة ترخيص شبكات الهواتف النقالة العاملة حالياً في البلاد.

وكان مجلس الوزراء، قد قرر تشكيل لجنة برئاسة وزير المالية وعضوية هيئة الإعلام والاتصالات ووزارة الاتصالات ووزارة التعليم العالي وديوان الرقابة المالية، لغرض إدارة ملف المزاد العلني في هيأة الإعلام والإتصالات، وذلك لضمان شفافية الإجراءات والتوصل الى اختيار المنافس الكفوء للرخصة الرابعة.

ووجه الحلبوسي، خلال جلسة البرلمان الأخيرة التي عقدها في (6 كانون الأول 2018) اللجان وكل حسب اختصاصها، بإعداد تقاريرعن رؤساء المؤسسات والهيئات الحكومية والذين مضت عليهم فترة طويلة في مناصبهم وعرض التقرير النهائي على المجلس لاتخاذ القرار المناسب بشأنه.

قرار الحلبوسي الأخير ليس ببعيد عن زعماء الكتل السياسية التي طالبت في وقت سابق، بضرورة إيجاد حلول ناجعة لعمل الهيئات المستقلة في البلاد، بالتزامن مع تشكيل حكومة جديدة، من أجل الإرتقاء في العمل المؤسساتي خدمة للصالح العام.

وكتب القيادي في المحور الوطني جمال الكربولي، في تغريدة له على حسابه الشخصي بموقع 'تويتر' للتواصل الاجتماعي، أن 'تقديم التشكيلة الوزارية الجديدة يجب أن يقترن بتغيير الكادر التنفيذي من رؤساء الهيئات المستقلة ووكلاء الوزارات والمدراء العامين'.

فيما شدد النائب عن تحالف سائرون، رياض دهش، على ضرورة إنهاء مرحلة ادارة الهيئات المستقلة بالوكالة، مؤكداً رفض تحالفه لمحاولة جهات سياسية لم يسمها توزيع تلك الهيئات بالمحاصصة.

وقال دهش في تصريحات صحافية، إن 'الصراعات لاتزال قائمة على الهيئات المهمة، والأمر يستوجب عدم السماح بتكرار تجربة السنوات السابقة بهذا الشأن، في الحكومة الحالية'.

ومع نسق الحاجة والضرورة ومفهوم الفصل بين السلطات، ولدت الهيئات المستقلة بتداخل أكبر واستقلالية أقل، بسبب كون هذه الهيئات أقل مستوى من السلطات الثلاث، لكن أحزاب متنفذة تحاول إبقاء نفوذها وسطوتها عليها، لما لها من مزايا كبيرة.

 

اضف تعليقك

التعليقات

لا يوجد تعليقات


اكتب تعليق

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة المدار بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة المدار علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :