البحث:
  • 4:01:32 PM
أخبار ذات صلة
لا يوجد اخبار ذات صلة..
اخبار العراق
حجم الخط :
اهم القرارات الت اتخذها اجتماع للامن الوطني وعلى راسها التحرش الجنسي في بعض مؤسسات الدولة


21-10-2018 07:32 PM
عدد القراءات: 2045


 

 

 

 

وكالة المدار -

 

 

كشفت الامانة العامة لمجلس الوزراء ، اليوم الاحد ، عن عزمها ملاحقة المتحرشين جنسياً في بعض مؤسسات الدولة بعد ان تفاقمت الظاهرة بشكل ملحوظ في الآونة الأخيرة.

وذكر بيان لمكتب رئيس الوزراء المنتهية ولايته حيدر العبادي ، ان الاخير ترأس اجتماعا للمجلس الوزاري للامن الوطني، واستمر المجلس بمناقشة الخطط الامنية والجهود الاستخبارية لتتبع الخلايا الارهابية، اضافة الى الخطة الامنية لزيارة اربعينية الامام الحسين عليه السلام”.

وقدم وزير الداخلية خلال الإجتماع “عرضاً عن الزوار الوافدين الى العراق لاداء الزيارة وتسهيل دخولهم وانسيابية تأشيرات الدخول لهم”.

وأضاف البيان “كما جرت مناقشة التسهيلات المتبعة لمنح تأشيرة الدخول والتأشيرة المتعددة للمستثمرين لتشجيع الاستثمار واصدار ضوابطها وآلياتها بالتعاون بين الجهات ذات العلاقة”.

وناقش المجلس الوزاري “معالجة ظاهرة التحرش بالنساء والخطوات المتبعة من قبل القوات الامنية واجراءاتها واتخاذ اجراءات مشددة ضد من يقوم بالتحرش”.

وأتخذ المجلس “قراراً بتشكيل لجنة برئاسة وزارة الداخلية وعضوية وزارات العمل والشؤون الاجتماعية ووزارة التربية ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي وجهاز الامن الوطني ودائرة تمكين المرأة في الامانة العامة لمجلس الوزراء والاوقاف الدينية لتحديد ضوابط واتخاذ اجراءات رادعة وتوعوية وادارية لحوادث التحرش بشكل عام ومنها ما يحدث في مؤسسات الدولة”.

كما ناقش المجلس مهام وواجبات فرق CBRN (فرق معالجة الحوادث الكيميائية، البايولوجية، الاشعاعية والنووية) ومتطلبات دعم وتطوير فرق الاستجابة الوطنية.

اضف تعليقك

التعليقات

لا يوجد تعليقات


اكتب تعليق

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة المدار بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة المدار علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :